مسحلون يشنون هجوم على مقر نائب الرئيس الكيني

إقتحم مسلحون مجهولون اليوم السبت منزل نائب الرئيس الكيني السيد وليام روتو، بمنطقة سوقوي بمقاطعة أوسينقيشو، و ذلك بعد دقائق فقط من مغادرة نائب الرئيس لمقره الى منطقة كيتالي.

و تمكن المهاجمون من اطلاق النار على أحد الحراس و الاستيلاء على سلاحه قبل الاشتباك مع بقية الحراسة الامنية، فيما تطوق الآن قوات الشرطة مقر نائب الرئيس، حيث تقول قوات الشرطة ان المهاجمون لا يزالون بالداخل. كما تم نشر قوة من وحدة الحرس الخاص كقوة داعمة، للتمكن من القضاء على المهاجمين الذين يعتقد ان عددهم ثلاثة اشخاص، يتحصنون داخل بالمبنى.

هذا و بينما شوهدت مروحية للشرطة تجوب مقر الحادث، انضم قائد منقطة ريفت فالي الى مقر نائب الرئيس حيث تقع الاشتباكات بين المهاجمين و القوات الامنية، أوردت مصادر صحفية انه تم منع وسائل الاعلام و الصحفيين من الاقتراب من الموقع.

و يأتي الهجوم على مقر نائب الرئيس قبل عشرة ايام فقط من الانتخابات العامة الكينية المزمع اجراءاها الثامن من اغسطس المقبل، فيما ظل نائب الرئيس يقود الحملة الانتخابية، جنبا الى جنب مع الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، من اجل الظفر بالفوز بمرحلة ثانية بمقعد الرئاسة.